لا تعليقات

تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل وفاة ميرنا المهندس

كشف الفنان إيهاب فهمي عضو مجلس نقابة الممثلين عن تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل وفاة الفنانة ميرنا المهندس والتي فارقت الحياة مساء أمس الأربعاء.

وقال فهمي: يبدو أن قلب ميرنا كان يشعر بقرب قدوم الأجل، فقد اتصلت بكل اصدقائها وأحبائها تليفونياً للاطمئنان عليهم وسماع صوتهم وطلبت منهم الدعاء لها بالرحمة من الألم، مشيراً أنها لفظت أنفاسها الأخيرة في غرفة العناية المركزة وكان بجوارها شقيقها وصديقها المقرب الفنان الشاب أمير شاهين.

وأضاف: وقت أن قمت مع عدد من الفنانين بزيارة ميرنا في المستشفى قبل يومين كانت صحتها جيدة، وكانت متفائلة ومقبلة على الحياة بشكل كبير حيث استقبلتنا بابتسامة كبيرة وضحكاتها كانت تملئ جنبات الغرفة، لدرجة أنها جعلتنا نضحك بعدما سألتنا عقب دخولنا “اتعقمتم ولا لأ عشان اسلم عليكم”.

وأشار أن ميرنا كان مقرراً أن تخضع لعملية جراحية دقيقة مساء الاثنين الماضي ولكنها لم تدخل لغرفة العمليات ولم تجر الجراحة بعدما تدهورت حالتها فجأة.

وطلب فهمي من جمهور ميرنا ومحبيها أن يدعوا لها بإخلاص بالرحمة والمغفرة.

وكانت الفنانة الشابة ميرنا المهندس قد رحلت مساء أمس الأربعاء عن عمر يناهز 37 عاما بعدما أصيبت بنزيف في الرئة وفشل الأطباء في التعامل معه سريعاً.

أضف تعليق