لا تعليقات

دعاء ليلة القدر كما ورد عن الرسول والأعمال المستحبة فيها

ليلة القدر هي أحدى الليالي الوترية في آخر 10 أيام من شهر رمضان المبارك، وهي الليلة التي نزل فيها الوحي على سيدنا محمد – صلى الله عليه وسلم – بأول آيات القرآن الكريم.

أهمية ليلة القدر

وتبلغ أهمية ليلة القدر لدي المسلمين لأن القرآن نزل فيها، فقد قال الله سبحانه وتعالى:”إنا أنزلناه في ليلة القدر”، كما أن ليلة القدر يستحب فيها الإكثار من الدعاء والصلاة والتضرع إلى الله سبحانه وتعالي، خاصة وأنها ليلة خير من ألف شهر، أي أنها تعادل تقريباً حوالي 83 عاماً من العبادة.

ومن المعروف لدي الكثير منا أن الغالبية العظمى من المسلمين يجتهدون في آخر 10 أيام من رمضان وبالأخص في الليالي الوترية، من أجل أن يبلغوا ليلة القدرن ويرزقوا ثوابها، فاللهم ارزقنا ثواب ليلة القدر ولا تحرمنا من قيام ليلها وصيام نهارها.

دعاء ليلة القدر كما ورد عن رسول الله

وقد روي عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وأرضها بأنها قد قالت:

[box type=”shadow” align=”” class=”” width=””]“يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ عَلِمْتُ أَيُّ لَيْلَةٍ لَيْلَةُ الْقَدْرِ مَا أَقُولُ فِيهَا؟”، قَالَ: “قُولِي: اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّي”.[/box]

فمن المستحب الإكثار من قول: “اللهم إنك عفوٌ تحبُ العفوَ فاعفُ عني”في ليلة القدر، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم للسيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها.

أضف تعليق