الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية لايف ستايل أطفال تعلمي طرق تنمية ذكاء طفلك
20160304_210121_4979[1]

تعلمي طرق تنمية ذكاء طفلك

تعتمد اختبارات محصلة الذكاء أو Intelligence Quotient المعروفة اختصاراً بـ IQ، على تطوير 7 جوانب لدى الإنسان وهي اللغة والمعلومات والذاكرة والمهارات الحركية والمكانية ومهارات التفكير، ويمكن لكل أم أن تطوّر من قدرات طفلها العقلية من خلال بعض التمارين والألعاب التي ترفع من معدّل الـ IQ لديه.

وإليك عدداً من الخطوات التي تزيد من ذكاء الطفل وتنمي مهاراته، حسب صحيفة “هافينجتون بوست” الأمريكية:

تحدثي معه في كل شيء

في كل وقت وأي مكان تحدثي معه وناقشيه في كافة الموضوعات الاجتماعية السياسية الثقافية، بطريقة مبسطة، سينمّي ذلك مهارات الطفل اللغوية لما له من قدرة أكبر على استيعاب الألفاظ والكلمات.

تحدي الذاكرة

لا تكتفِ بقراءة القصص لطفلك، بل اطلبي منه بعد أن تنتهي من القراءة أن يعيد حكاية القصة بطريقته، واستخدمي الخرز في ترتيب حباته حسب اللون ثم اطلبي منه إعادة ترتيبها كما كانت.

تعبيرات الوجه

استخدمي إيماءاتٍ واضحةً بوجهك للتعبير عن مشاعرك وأنت تتحدثين مع طفلك، هذا سيخلق بيئة تحفيزية لنموّ عقله.

الموسيقى

حتى وإن لم يكن لطفلك هواية موسيقية كالغناء أو اللعب على آلة معينة، فتقديم الموسيقى له والأغاني يعزز جوانب متعددة من أدائه التعليمي، وعلى سبيل المثال بعض الأطفال وجدوا أن إيقاع الطبول يحفّز قدراتهم على التركيز في الواجبات المدرسية، وحسب سلسلة “العائلة أوّلاً” لدكتور فيل فإن الاستماع إلى الموسيقى يزيد من إبداع الأطفال.

أثنِ على جهوده

كافئي طفلك عندما يبذل مجهوداً عقلياً في عملٍ ما، وليس على الذكاء الطبيعي له فالأطفال الذين يكافؤون على عملهم الطبيعي يميلون إلى أداء المهام السهلة وتجنّب التحدي.

استخدام اليدين

اثبتت التجارب أن استخدام اليدين في التعبير أثناء الكلام يزيد من قدرة العقل على التذكر والتعلم، لذلك، ساعدي طفلك على استخدام يديه وأنت تشرحين له معاني الكلمات أو أصوات الحيوانات أو أسماء الأشياء من حوله.

تمرين التحكم بالتنفس

اطلبي من طفلك أن يأخذ نفساً وهو يعد الأرقام حتى خمسة، ثم يخرج الهواء ببطء حتى يعد إلى الخمسة أيضاً، وأثبتت الدراسات أن طريقة التنفس تلك تساعد الأطفال في المدرسة على تحصيل درجات أعلى إذا جربوها قبل الامتحان، جربي التمرين 6 مرات يومياً، فهو لن يستغرق إلا دقيقة واحدة حتى تصبح عادة في حياته.

المكعبات

تعتبر ألعاب المكعبات من أفضل الوسائل لتمنية الإبداع لدى الأطفال فهي تساعدهم على ابتكار وبناء الأشكال دون قيود أو اتجاهات، وأجرى باحثون بجامعة واشنطن تجربة أثبتوا من خلالها أن الأطفال الذين جربوا التعامل مع المكعبات تمكنوا عقب 6 أشهر من تحقيق تقدم بنسبة 15% في اختبار المهارات اللغوية عن أولئك الذين لم يتعاملوا مع هذه اللعبة.

استخدمي معادلات حسابية

تحدثي معه باستخدام الأرقام ليبدأ التعرف عليها ويتنبه إلى معاني العمليات الحسابية، فعلى سبيل المثال أخبريه بأنك ستعدين الطعام بعد 5 دقائق ووضحي له على نموذج للساعة عندما يصل المؤشر لهذه النقطة، أو قولي له لديك 3 قطع من البسكويت وسأضيف عليها اثنتين ليصبح لديك 5 قطع.

اجعليهم يحلون مشاكلهم

اتركي الفرصة لطفلك ليحل مشكلته بنفسه، ولا تسرعي إلى مساعدته فوراً، إذا اختفت كرته خلف الطاولة فلا تسرعي إلى إحضارها له، اتركيه يفكر كيف يمكنه إحضارها، وإن تعذر عليه صعود السلم راقبي حركته حتى لا يسقط لكن اجعليه يحاول ولا تحمليه وتصعدي به.

اشترِ الأدوات المكتبية
اجعلي الأدوات المكتبية الخاصة بالأطفال كالمقص وأقلام التلوين والجليتر وفرش الرسم في متناول أيديهم دائماً، هذه الأدوات تنمّي المهارات العقلية للطفل، وتساعده على مزيد من التحكم في حركة يديه وأصابعه.


تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *