الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية لايف ستايل كيف تجعل طفلك يحب القراءة والكتب

كيف تجعل طفلك يحب القراءة والكتب

يتمنى الكثير من الآباء والأمهات لو زرعوا حب القراءة والكتب في أبنائهم منذ الصغر، فيكونوا بذلك قد وفروا الكثير من الخطوات لتعامل أبنائهم مع المعرفة والحصول عليها، وفي سبيل ذلك كان إعدادنا لهذا التقرير ولتلك النصائح.

1- دعهم يقرأوا ما يريدون

092015_1134_1[1]

دائمًا ما يقوم أطفالنا بقراءة أشياء نحن لا نحبذها ظنًّا منا أنها غير مفيدة ولكن على الرغم من ذلك علينا أن ندعهم يقرأون ما تدركه أعينهم ويشغل خيالهم حتى لو كانت كتبًا مصورة، فنحن يجب أن نساعدهم في مرحلة بناء علاقتهم مع القراءة حتى لو بدأوا بكتب نراها لا قيمة لها.

وبعد فترة من الوقت ومن تعودهم على القراءة يمكنك توجيههم للكتب المفيدة. ولكن يجب أن تسير معهم بالتدريج حيث يمكنك إعطاؤهم كتبًا نصف مصورة بعد ذلك، وهذه سوف تكون طريقة رائعة لمساعتهم على الانتقال إلى الصفحات المليئة بالكلام.

2- اذهب للمكتبة مع أطفالك بشكل دوري

092015_1134_2[1]

هناك الكثير من القصص حول كيفية العثور على الكتاب الصحيح الذي يفتح الباب على مصراعيه أمام ابنك مهما كان سنه، ولكن ليس الكتاب هو الطريق الوحيد فعليك أيضًا أن تتأكد من عثورك على المكتبة الصحيحة.

فمكتبة ذات شكل جميل وتفاصيل تترسخ في عقل طفلك منذ صغره، ويمكنك فيها الجلوس وقراءة بعض الفصول من الكتاب قبل شرائه، ومليئة بالكتب العظيمة ستساعد بالطبع إذا كنت تذهب إليها مع ابنك بشكل دوري في تحبيبه في الكتب وشرائها.

3- ساعدهم في العثور على مؤلفيهم المفضلين

092015_1134_3[1]

غالبًا ما يكون من الصعب العثور على كتاب معين في المكتبة ولذلك وبدلًا من هذا شجع أطفالك على البحث عن مؤلفين بأعينهم. في بادئ الأمر ساعدهم في العثور على كاتب مفضل لهم واستمر معهم في ذلك وبعد هذا ستجد أن عدد المؤلفين المفضلين عندهم يزداد تدريجيًا.

4- اقرأ كتبهم بنفسك

092015_1134_4[1]

دائمًا ما نشجع الأطفال على قراءة كتب كنا قد سمعنا أنها رائعة ولكن إذا قمنا حقًا بقراءة هذه الكتب فسنستطيع أن نتحدث بصدق حول لماذا حببناها لهم ولماذا عليهم أن يقرأوها وكيف أنهم سيستمتعون بها.

5- اقرأ كتبك الخاصة أمام أطفالك

092015_1134_5[1]

“القراءة مهمة” جملة يرددها كل أولياء الأمور على مسامع أطفالهم ولكنها في الحقيقة لا معنى لها عمليًّا إذا كنا لا نقرأ أمامهم، فكيف إذا كانت القراءة مهمة يكون من يقولون لهم هذا الكلام يقضون أوقاتهم أمام التلفاز وعلى الكمبيوتر أو الهاتف أغلب أوقاتهم، فهم لن يتعلموا من هذا إلا أن ينفقوا أوقاتهم الثمينة في مثل هذه التفاهات.

لذلك إذا كنت ترغب في أن تجعل أطفالك يقرأون ما عليك إلا أن تستقطع بعض الدقائق من وقتك وتقرأ كتابك الخاص أمامهم.

6- اقرأ لطفلك

092015_1134_6[1]

تعليم طفلك القراءة هي عملية تبدأ من مرحلة الطفولة. عليك أن تبدأ القراءة مع الأطفال حديثي الولادة فإنه سوف يغرس فيهم حب الكتب.

يجب عليك أن تقرأ لطفلك ما لا يقل عن 3 أو 4 كتب يوميًا مهما كان طفلك صغيرًا جدًا. وعليك أن تجعل هدفًا لأسرتك بحيث تقرأوا معًا على الأقل لمدة 20 دقيقة يوميًا.

7- اسأل طفلك

092015_1134_7[1]

طرح الأسئلة أثناء القراءة لطفلك ليست فقط طريقة جيدة لتشجيع طفلك على التفاعل مع الكتاب ولكنها طريقة مؤثرة للغاية في تطوير قدرته على فهم ما يقرأ. فإذا كان طفلك في سن تسمح له بالتحدث بطلاقة وكان رغم هذا لا يستطيع فهم ما يقرؤه بقوة فليس هناك غير طريقة الأسئلة لتدعيمه على القراءة بتركيز.

وإذا كنت تتعامل مع طفل رضيع فيمكنك طرح أسئلة مثل: “هل ترى هذه القطة” فهذه طريقة جيده لتحسين مخارج مفرداته إلى جانب أنها تشجعه على التفاعل مع الكتاب الذي يقرأه.

وإذا كان طفلك في سن ما بين 2 – 3 سنوات عليك أن تطرح عليه أسئلة قبل وأثناء وبعد قراءة الكتاب. وعلى سبيل المثال دعه يرى غلاف الكتاب واطلب منه التنبؤ بما يحكي عنه الكتاب.

8- نقش الحروف الأبجدية على جدران غرف الأطفال

092015_1134_8[1]

قبل أن يولد أطفالنا علينا أن نعلق حروفًا مصنوعة من الخشب أو البلاستيك فوق أسرتهم تمثل على سبيل المثال هجاء أسمائهم باعتبارها شكلًا جميلًا في غرفهم. وهذا سوف يساعد طفلك عندما يكبر قليلًا على تهجئة اسمه لأنه بطبيعة الحال سوف يكون مهتمًّا بتلك الحروف المنقوشة فوق سريره وهذا يسمى “الطباعة البيئية”.

تعليم الأبجدية شيء مهم للغاية ولكن الأسلوب الذي نعلّمه به هو الأكثر أهمية. فنحن هدفنا في النهاية أن ننشئ طفلًا محبًا للقراءة مدى الحياة وليس طفلًا يحفظ ببساطة دون أي أهمية.

9- تصنيف الكتب

092015_1134_9[1]

إذا كان طفلك في حدود 5 سنوات وبدأ يدرك الفارق بين الأشياء الواقعية والخيالية فعليك أن تبدأ في مساعدته على فهم الأنواع المختلفة من الكتب خلال فترة قراءته معك.

القصص (وتحكي عن قصص حقيقية أو عن حيوانات أو أماكن أو أشخاص).

الخيال (نوع من التظاهر لا يمكن أن يحدث في الحياة الحقيقية).

الخيال الواقعي (القصة تكون غير حقيقية ولكن من الممكن حدوثها في الواقع لأن الشخصيات والمواقف مقنعة عقليًا).

كتب الأغاني.

هذه القائمة من الممكن أن تستخدمها في مساعدة طفلك على تصنيف الكتب التي يقرأها. فعندما يقوم طفلك بتصنيف الكتاب إلى نوع معين فهذا سيساعده اولًا على تذكر كل تفاصيل الكتاب حتى يستطيع تصنيفه، ثانيًا سيربط بين تفاصيل هذا الكتاب وتفاصيل الكتب الأخرى التي تكون ضمن نفس المجموعة.

10- اشترك لهم في مكتبة عامة

092015_1134_10[1]

بمجرد وصول طفلك لسن السابعة سيكون أمرًا جيدًا للغاية أن تشترك له في مكتبة عامة أو أحد المراكز الثقافية القريبة من الحي الذي تقيم فيه، ويمكنك في البداية أن تذهب معه لكي تشجعه على حب المكان والاندماج مع الأطفال من نفس سنه.

11- استخدم الألعاب ووسائل الترفيه المتعلقة بالقراءة

092015_1134_11[1]

استخدم الألوان في جعل طفلك يرسم القصص التي يقرأها أو صور الشخصيات التي يحبها ويشاهدها في كتبه المصورة، كذلك استخدم الألعاب القارئة مع أطفالك في سن مبكرة، تلك الألعاب التي يضغط طفلك فيها على صورة أو حرف معين فيقوم الجهاز بقراءة اسم هذا الشكل أو الحرف.

12- اصنع لهم مكتبة في حجرتهم

كتب-7[1]

لا شك أن مكتبة جميلة في غرفة طفلك يضيف ليها كل فترة كتبه الجديدة، ويسعى لجعل شكلها جميلًا وتنظيمها وترتيب الكتب فيها وتنظيفها بشكل دوري هي أمر سيساعد طفلك على حب الكتب والقراءة.


تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *