الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية تقارير ومتابعات بشهادة العالم.. تفجيرات السعودية تبرئ الإسلام
تفجيرات السعودية

بشهادة العالم.. تفجيرات السعودية تبرئ الإسلام

أثارت التفجيرات التي شهدتها المملكة السعودية، مساء أمس الإثنين، في الحرم النبوي بالمدينة المنورة والقطيف وجدة، إدانة واسعة من شخصيات إسلامية واجتماعية بارزة حول العالم.

إدانة المسجد الحرام

حيث أدان إمام وخطيب المسجد الحرام، الشيخ سعود الشريم، التفجيرات، وقال في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “مهما فجروا وقتلوا وأفسدوا، فإن ذلكم كله لن يزيدنا إلا يقينا بأنهم هم الذين وصفهم لنا الصادق المصدوق ﷺ:’ يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان’”.

وزير الأوقاف المصري

كما أشار وزير الأوقاف المصري، الدكتور محمد مختار جمعة، إلى أن استهداف منطقة بالمدينة المنورة بالتفجير، هو استهداف للمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها وأن الإرهاب الأسود يكشف كل يوم عن الجوانب الخفية لوجهه القبيح، وأن هذه الأيدي الخبيثة التي طالت هذه البقعة المباركة وسفكت فيها الدماء يجب أن تُقطع.

مفتي عام الأردن

فيما استنكر مفتي عام الأردن، عبد الكريم الخصاونة، التفجيرات، قائلا إن الإرهاب لا يعرف الأماكن المقدسة، مضيفا في بيان له: “إن الفكر الإرهابي لا يفرق بين مكان مقدس ومكان عادي”، موضحا أن الإسلام بريء من الأعمال الإرهابي’، داعيا المسلمين للتكاتف ضد سرطان الإرهاب.

سعد الحريري

وكتب رئيس تيار المستقبل اللبناني، سعد الحريري بصفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ” الهجوم الإرهابي الأخير، بخاصة المحاولة الفاشلة بحمد الله لاستهداف الحرم النبوي الشريف في المدينة المنورة، يثبت لمن لا زال بحاجة لإثبات أن من يقومون بهذه الأعمال الجبانة لا يمتون للإسلام ورسوله بصلة بل إنهم في حرب مفتوحة ضد ديننا الحنيف وعلى أرض حرميه الشريفين”.

حزب الله

كما أصدر تنظيم “حزب الله” اللبناني، بيانا يدين فيه “التفجيرات التي استهدفت أقدس الأماكن في بلاد الحرمين، في أقدس الأوقات، في الأيام الأخيرة من شهر رمضان المبارك”، موضحا أن التفجيرات تعد ” مؤشر آخر على استخفاف الإرهابيين بكل مقدسات المسلمين وبكل ما أجمعوا على احترامه من أيام وأماكن، بما يؤكد انسلاخهم عن الأمة والدين الحنيف”.

من ناحية أخرى، وصف البيان ما قام به الإرهابيون خلال الأيام الماضية، في تركيا والعراق وبنجلاديش وبغداد ولبنان، وغيرها، يؤكد أن “هذا الوباء الخطير بات بحاجة على معالجة جدية ومختلفة وتضامن سياسي وشعبي واضح لاجتثاث هذا الورم الخبيث من جذوره.

جماعة الحوثي

من ناحية أخرى، أصدر المتحدث الرسمي باسم جماعة “أنصار الله” اليمنية، المعروفة باسم جماعة “الحوثي”، بيانا مقتضب، أعرب فيه عن استنكار جماعته الكامل لكل التفجيرات الإجرامية التي تحصل بحق المدنيين والأبرياء، سواء ما حصل في تركيا وما حصل من تفجير إجرامي بشع في العراق، وما حصل مؤخرا في القطيف شرق السعودية وفي المدينة المنورة”.

وأشار المتحدث، محمد عبد السلام، إلى أن “هذا الفكر المتطرف الذي يمثل القاعدة وداعش هو نفسه الذي يتحرك ويدعم في اليمن، وهو نفسه الذي يتحرك ويعيث فسادا في المنطقة تحت عناوين أخرى”.

الجامعة العربية

وأدان الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، التفجيرات الإرهابية في السعودية، مقدما خالص تعازيه لخادم الحرمين، الملك سلمان، وعائلات الضحايا الأبرياء، مشيرا إلى أن التفجيرات تؤكد مرة أخرى على أن الإرهاب ليس له دين أو وطن، ” خاصة وأن من قاموا بهذه الجرائم الشنيعة لم يراعوا حرمة شهر رمضان الكريم أو حرمة المقدسات”، مجددا في هذا الإطار الموقف الثابت والقوي لجامعة الدول العربية من إدانة الإرهاب في كل صوره ومظاهره.

المجلس الإسلامي الشيعي

ووصف نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى، الشيخ عبد الأمير قبلان، التفجيرات التي تعرض لها المسجد النبوي بالمدينة المنورة ومسجد العمران في القطيف وسوق الكرادة في العاصمة العراقية بغداد، بأنها أعمال وحشية تتسم بالكفر والوحشية، وأن الجماعة التي نفذتها خرجت عن كل القيم الإنسانية والأديان السماوية فامتدت اياديها الاثمة الملطخة بالدماء لضرب بيوت الله وانتهاك حرمة رسول الله.

نادي ليفربول

ونشرت الصفحة الرسمية لنادي ليفربول الانجليزي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” منشورا تنعى فيه ضحايا سلسلة التفجيرات الإرهابية التي ضربت مناطق متفرقة من السعودية أمس الإثنين.

الخارجية الإيرانية

كما أعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، على حسابه الخاص بموقع “تويتر” أن الإرهاب تجاوز جميع الخطوط الحمراء، في إشارة إلى التفجير الإرهابي بالمدينة المنورة، أمس الإثنين، مضيفا أن الطريق الوحيد لإنهاء الأوضاع الراهنة هو الوحدة في العالم الإسلامي، مضيفا أنه لم يتبق خط أحمر لم يتجاوزه الإرهاب وأن السنة والشيعة باتوا ضحايا للإرهاب على حد سواء إلى أن يتوحد الجميع.

وقد أعرب مفتي القارة الاسترالية الشيخ الدكتور إبراهيم أبو محمد ومجلس الأئمة الاسترالي عن إدانتهما الشديدتين للتفجيرات الإرهابية التي وقعت أمس في المملكة العربية السعودية.


تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *